منتدى مستشفيات ميت غمر

منتدي مستشفيات ميت غمر .. أطباء وممرضات وعاملين ومتخصصين ومسئولين بالمستشفيات وأهل ميت غمر وقرى ميت غمر وما حولها
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
»  منتدى مستشفيات ميت غمر :: المنتديات الاسلامية :: منتدى نصائح المتزوجين
الإثنين فبراير 08, 2016 11:54 pm من طرف 77محمد

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:14 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:14 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:13 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:13 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:12 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:12 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:12 pm من طرف managoo

» جامعة المدينة العالمية
السبت يناير 16, 2016 5:12 pm من طرف managoo

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 السمنة بين أيام الصيام وطرق التخسيس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د / أمجد هزاع
Admin
avatar

عدد الرسائل : 99
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: السمنة بين أيام الصيام وطرق التخسيس   السبت نوفمبر 26, 2011 4:54 am

يعمل الصيام على الحفظ على وزن الجسم نتيجة ارتفاع نسب الأملاح مما يؤدي لاختزان الماء بالخلايا وانخفاض عوامل حرق الدهون
ولكن من الممكن جعل الصيام علاج للسمنة ، وتخسيس أكثر من 2 كيلو اسبوعيا ؛ وذلك لأن فترة الصيام طويلة، فيستطيع المريض التخلص من الدهون بشرط اتباع سنة رسول الله عليه وسلم؛ وذلك بتناول تمر عند إفطاره، ثم يقوم ليؤدي صلاة المغرب، وبعدها يتناول المسلم وجبة متوازنة تحتوي على خضار وبروتين إلى جانب السلطات الخضراء.

وقد وجد أن السمنة تقترن بزيادة خطر الأمراض القلبية الوعائية، مثل: قصور القلب، السكتة القلبية، مرض الشريان التاجي، ومرض انسداد الشرايين المحيطة بالقلب.
وتحدث السمنة نتيجة اضطراب العلاقة بين ثلاثة عناصر من الطاقة وهي: الكمية المستهلكة من الطعام، الطاقة المبذولة في النشاط والحركة، والطاقة المختزنة على هيئة دهون بصفة أساسية، فالإفراط في تناول الطعام مع قلة الطاقة المبذولة في الحركة يؤدي إلى ظهور السمنة.
ومن المعتقد أن السمنة تنجم إما عن خلل استقلابي (خلل في التمثيل الغذائي)، أو عن ضغوط بيئية، أو اجتماعية، وقد تحدث البدانة أيضاً بسبب خلل في الغدد الصماء، أو بأسباب نفسية واجتماعية متضافرة تظهر على شكل إفراط في الأكل، وكثيراً ما يتزامن حدوث الاضطرابات الاستقلابية والضغوط البيئية بحيث يصل أحدهما الآخر، فتتفاقم الحالة.
وفي المقابل، يرى كثير من العلماء أن الاضطراب النفسي الذي يفضي إلى الشراهة في تناول الطعام، والذي يتسبب في السمنة قد يؤدي إلى ظهور اضطرابات الرئيسة في توازن الطاقة - في حالة السمنة - على أنها عبارة التغيير في أحد العناصر، ولكن يظل واضحاً تماماً أن الإفراط في الأكل هو أحد العوامل الرئيسة في حدوث السمنة.
أما الصيام الإسلامي المثالي، فيعتبر النموذج الفريد للوقاية والعلاج من السمنة في آن واحد، حيث يمثل الأكل المعتدل والامتناع عنه مع النشاط والحركة، عاملين مؤثرين في تخفيف الوزن، وذلك بزيادة معدل استقلاب الغذاء بعد وجبة السحور، وتحريك الدهن المختزن لأكسدته في إنتاج الطاقة اللازمة بعد منتصف النهار.
ويرجع العلماء حدوث الزيادة في معدل استقلاب الغذاء بعد تناول وجبة الطعام، إلى ارتفاع الأدرينالين والنور أدرينالين، وازدياد السيالات الودية نتيجة نشاط الجهاز العصبي الودي. وعمل القوة المتحركة النوعية، حيث يستهلك كل نوع من محتويات الطعام طاقة حتمية أثناء عمليات الغذائي. فتستهلك كمية البروتين التي يمكن أن تعطي الجسم 100 كيلو كالورى، 30 كيلو كالورى، وتستهلك الكمية نفسها من الكربوهيدرات والدهون 6 ك.ك، و4 ك.ك على التوالي، ويستمر نشاط عمليات الاستقلاب لمدة 6 ساعات، أو أكثر، بعد تناول وجبة الطعام.
ويعتبر بذل الجهد العضلي من أهم الأمور التي تؤدي إلى زيادة معدل الأيض (الاستقلاب)، وهو الذي يظل مرتفعاً، ليس أثناء الجهد العضلي فقط، ولكن بعد ذلك بفترة طويلة كافية. وبهذا يحقق الصيام الإسلامي المثالي - المتمثل في الحفاظ على وجبة السحور والاعتدال في الأكل والحركة والنشاط أثناء الصيام - نظاماً غذائياً ناجحاً في علاج السمنة، أما نظام التجويع الطويل بالانقطاع الكلي عن الطعام فيؤدي إلى هبوط الاستقلاب، نتيجة لتثبيط الجهاز الودي (السمبثاوي) وهبوط الأدرينالين والنور أدرينالين السابح في الجسم، وهذا يفسر لماذا يهبط وزن الشخص الذي يريد تخفيف وزنه بواسطة التجويع بشدة في البداية، ثم يقل بالتدريج بعد ذلك، ويكون معظم الوزن المفقود في الأيام الأولى هو في الواقع من الماء الموجود داخل الجسم، المليء بالطاقة المختزنة والأملاح المرافقة لها.
البرنامج الغذائي المقترح للتخسيس اثناء الصيام
برنامج التغذية

الافطار/
نصف رغيف عيش أو ربع رغيف عيش + 3 شريحة بطاطس مسلوقة بدون ملح
أو كوب لبن + 7 بلحات
تعليق : البطاطس المسلوقة بدون ملح بها كثير من المعادن كما تمتص الكثير من الدهون مما يساعد على التخسيس
الغداء /

نصف رغيف عيش أو 5 ملاعق أرز مسلوق
+ طبق سلاطة ( 1 خيارة + 1 طماطم + بقدونس )
+ نصف كيلو سمك مشوي بليمون لكن بدون ملح أو 2شريحة لحم بحجم البيضة أو 2 قطعة جبن قريش أو 2 بيضة مسلوقة أو ربع دجاجة

العشاء /
زبادي + خيارة

مشروبات صحية منشطة للدورة الدموية /

الزنجبيل بالنعناع والليمون بعد الأكل

تصبيرة خفيفة بين الوجبات /
تفاحة + 2 كوب ماء

كتب د أمجد هزاع

_________________

دع الأيام تفعل ما تشاء .. وطب نفسا اذا حكمـ القضــــــــاء
ولا تجزع لحادثة الليالـي .. فما لحوادث الدنيا بقـــــــــــاء
وكن رجلا علي الأهوال جلدا .. وشيمتك السماحة والوفـــــــاء


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mitghamrhospital.ahlamontada.net
 
السمنة بين أيام الصيام وطرق التخسيس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مستشفيات ميت غمر :: الأقسام التخصصية بالمستشفيات :: منتدى أقسام العلاج الطبيعي بالمستشفيات :: منتدى السمنة والنحافة-
انتقل الى: